من هي سلوى العباسي وزيرة التربية الجديدة؛ ما إن قرر الرئيس التونسي قيس سعيد إنهاء مهام وزير التربية محمد علي البغدادي، مساء الاثنين، وتعيين سلوى العباسي خلفا له، حتى انتشر اسم الأخيرة على مواقع التواصل الاجتماعي ومحركات البحث، كما سعى الناشطون إلى معرفتها. من هي سلوى العباسي وزيرة التربية الجديدة في تونس ولماذا طردها الرئيس؟ الوزير البغدادي، بحسب بيان صادر عن رئاسة الجمهورية، مساء الاثنين، دون الكشف عن أسباب الإقالة.

قبل عرض تفاصيل وزيرة التربية والتعليم الجديدة سلوى العباسي لا بد من الإشارة إلى الأسباب التي أدت إلى إقالة الوزير السابق وتعيين الوزير الجديد.

في الواقع، لم يذكر البيان الرئاسي أي أسباب أدت إلى قرار الرئيس التونسي قيس سعيد بإنهاء مهام وزير التربية محمد علي البغداري، لكن المعلومات التي انتشرت أشارت إلى تورط الوزير في فضيحة تزوير أكاديمي شهادات.

وشهدت فترة عمله كوزير للتربية مواجهة بين الوزارة ونقابات التعليم، التي قامت بعدة إضرابات للضغط على السلطات لتحسين أوضاعهم المالية. وقرر الوزير لاحقا تعليق دفع رواتب آلاف المعلمين وإقالة المئات من مديري المدارس، وهي الخطوة التي تسببت في توترات كثيرة في قطاع التعليم.

وهي مفتش عام للتعليم الابتدائي والثانوي، ومتخصصة في اللغة العربية ورسامة.

وتشير المعلومات المتوفرة إلى أن العباسي بعث قبل نحو عام، أي في مارس/آذار 2023، برسالة إلى سعيد أكدت فيها أن بحوزتها ملفا موثقا بالحجج والأدلة على شهادات مدرسية مزورة.

وبالإشارة إلى الملف الذي بحوزتها، اتهمت العباسي مسؤولا تربويا بالتورط في ذلك، مشيرة إلى أن وزير التربية حصل على نسخة من ملف التزوير.

وتعتبر سلوى العباسي أول امرأة تتولى وزارة التربية والتعليم، وهي وزارة مهمة وتحمل تعقيدات وخلافات أبرزها مع النقابيين حول قضايا من بينها مطالب المعلمين المالية.

وشغلت العباسي عدة مناصب تدريسية قبل تعيينها، وعرفت بجرأتها في كشف ملفات الفساد، خاصة ملف الاحتيال.