سبب مقتل سلوان موميكا الملحد العراقي الذي حرق القرآن في السويد؛ ضجت محركات البحث ومواقع التواصل الاجتماعي بخبر اكتشاف الملحد العراقي الذي أحرق القرآن الكريم سلوان موميكا. ولذلك خصصنا لكم هذا المقال على موقع منتجاتنا لنذكر لكم كافة التفاصيل حول هذه الحادثة. تابعنا.

خبر مقتل الملحد العراقي سلوان موميكا صحيح لكنه ينتظر تأكيدا من الشرطة النرويجية. جدير بالذكر أن سلوان موميكا قام بحرق القرآن الكريم في السويد ثم انتقل إلى النرويج حيث طلب اللجوء والحماية.

وانتشر هذا الخبر على نطاق واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أشارت بعض الأقاويل إلى أنه وجد مقتولاً داخل منزله في النرويج، كما أشارت بعض الصحف إلى أنه لم يكن حادث إطلاق نار.

لم يتم بعد تحديد سبب وفاة سلون موميكا. لكن البعض يعتقد أن سبب وفاته هو حرق القرآن الكريم في السويد، الذي انتهت إقامته في 27 مارس 2024.

قاتل سلون موميكا غير معروف حتى يومنا هذا. لكن يعتقد أنه كان من المسلمين الذين تحداهم سلوان وأحرقوا القرآن الكريم أمام أعينهم.

وهو مواطن عراقي الجنسية. كان لاجئاً في السويد ثم انتقل إلى النرويج بحثاً عن الحماية منها. بعد أن ارتكب الفعل الشنيع المتمثل في حرق القرآن الكريم أمام الناس في السويد أثناء اعتناقه الديانة المسيحية.

وسنذكر لكم أهم تفاصيل حياة سلون موميكا الشخصية في الجدول التالي:

الاسمسلوان صباح ماتي موميكا
الجنسيةيحمل الجنسية العراقية
مكان الولادةالعراق في مدينة تلعفر
تاريخ الولادة23/ يونيو/ 1986.
الدينملحد
تاريخ الوفاة2/ 4/ 2024
المهنةعضو في حزب ديمقراطيو السويد.
سبب الوفاةالقتل داخل منزله في دولة النرويج
من هو قاتلهلم يعرف لغاية وقتنا هذا
العمر37 سنة

وفي ختام مقالنا الذي ذكرنا لكم فيه مقتل الملحد العراقي سلوان موميكا، ذكرنا أيضا سيرة سلوان موميكا، وذكرنا أيضا ويكيبيديا سلوان موميكا.