محمد صادق السناوي؛ لقي ما لا يقل عن 20 عنصراً من مليشيات الحوثي الإيرانية مصرعهم وأصيب آخرون، صباح اليوم السبت، في كمين مسلح نصبه أهالي منطقة الطرس، عند معبر الشرمان بمدينة ماوية بمحافظة تعز. .

وشنت مليشيا الحوثي، منتصف ليل الجمعة الماضي، حملة عسكرية على منطقة الطرس معبر الشرمان.

وأطلق مسلحو الحوثي النار على المواطنين وطاردوهم بهدف خطفهم، ما أدى إلى مقتل 3 منهم، بالإضافة إلى ترويع النساء والأطفال.

وعززت المليشيا قواتها بحملة أخرى صباح اليوم السبت، لكنها وقعت في كمين مسلح بمنطقة الترس عزلة قرينا.

ويعتقد أن البطل محمد صادق عبده محمد السناوي هو من قاد الكمين المسلح الذي خلف 20 قتيلاً وجريحاً من الحوثيين، قبل أن يستشهد على يد المتمردين.

ويعد السناوي أحد أبناء الماوية الشجعان الذين شاركوا في ملحمة الحيمة ضد مليشيا الحوثي مرات عديدة.

وكان أسيراً لدى الحوثيين بسبب مشاركته في المعركة، وخرج من السجن بصفقة تبادل، ثم عاد إلى مسقط رأسه متنكراً، من الحشاء والضالع، ليواصل نضاله.

وكانت الميليشيا المدعومة من إيران تنوي اقتحام منازل الأهالي والعبث بها واختطاف الأهالي دون أي مبرر.

وهو ما دفع الأهالي إلى مواجهة المليشيا دفاعاً عن أنفسهم وممتلكاتهم.