سبب اعتقال سنية الدهماني المحامية التونسية؛ وأثار هذا الأمر جدلا كبيرا في الشارع التونسي عموما. ومراتب المحامين والهيئة التابعة لهم على وجه الخصوص. خاصة بعد أن داهمت الشرطة نقابة المحامين واعتقلت المحامي السني. وهو ما دفعهم إلى نشر دعوات للإضراب العام في كافة المحاكم التونسية. ولمعرفة المزيد من التفاصيل حول هذا الموضوع، تابعوا سطور مقالتنا اليوم عبر منصة تواصلنا حتى النهاية.

خبر اعتقال المحامية التونسية سانية الدهماني حقيقي وليس مجرد شائعات. أعلن الناطق الرسمي باسم النيابة العامة بتونس “محمد زيتونة” لوكالة الأنباء التونسية “وات” ما يلي:

“اليوم، تم تنفيذ أمر استدعاء صادر عن قاضي التحقيق الأول بالمحكمة الابتدائية بتونس في حق سانية الدهماني، لأنها ليست محامية وكانت في حالة فرار”.

سبب اعتقال المحامية التونسية سانية الدهماني هو تصريحاتها الناقدة واللاذعة التي أدلى بها الرئيس التونسي قيس سعيد على القنوات التلفزيونية. بالإضافة إلى وصف تونس بالبلد الذي لا يمكن العيش فيه. بعد كلمة الرئيس قيس حول الدخول الكبير للمهاجرين من دول جنوب الصحراء الكبرى إلى تونس.

أفادت تفاصيل اعتقال المحامية التونسية سونية الدهماني، أن عناصر من الشرطة التونسية تعرضوا لمداهمة نقابة المحامين التونسية. أوقفت، مساء أمس السبت 11 ماي 2024، المحامية التونسية سانية الدهماني، بموجب أمر وقائي صادر عن النيابة العامة التونسية.

وتم استدعاء المحامية السنية لحضورها، بعد توجيه اتهامات لها، بينها انتقادها البناء للرئيس التونسي قيس سعيد. إلى ذلك، قامت بنشر الشائعات وتأثيرها على الرأي العام في تونس، من خلال تصريحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي.

جدير بالذكر أن سنية تم استدعاؤها منذ فترة للتحقيق، لكنها طلبت تأجيله، إلا أنهم رفضوا طلب التأجيل هذا واقتحموا مقرها في نقابة المحامين لاستدعاء حاضرتها.

دعت نقابة المحامين التونسية إلى إضراب عام في جميع المحاكم التونسية، في ظل اعتقال المحامية سانية الدهماني. كما أصدر رئيس الفرع الجهوي للمحامين بتونس العروسي زوقر بيانا جاء فيه ما يلي:

“الدخول في إضراب عام جهوي ابتداء من يوم الاثنين 13 ماي وتعليق العمل بجميع المحاكم التونسية الكبرى ابتداء من نفس اليوم”.

سانية الدهماني محامية تحمل الجنسية العربية التونسية. نشأت وترعرعت هناك وتلقت تعليمها في مختلف المدارس في كافة المراحل التعليمية. حتى وصلت إلى المرحلة الجامعية والتحقت بكلية الحقوق والمحاماة وتخرجت بدرجة البكالوريوس.

وتعتبر سانية من الشخصيات البارزة في مجال القانون في تونس، كما أنها معروفة بمواقفها الانتقادية والقاسية ضد الرئيس التونسي قيس سعيد. بالإضافة إلى مواقفها السياسية ونشاطها في التأثير على الرأي العام في تونس، عبر منصات التواصل الاجتماعي المختلفة. وهو ما دفع النيابة العامة إلى إصدار مذكرة إحضار بحقها وضبطها بنقابة المحامين مساء أمس السبت الحادي عشر من مايو 2024.

وبهذا العدد الكافي والمختصر من العبارات نصل إلى خاتمة سطورنا المذكورة في المقال السابق. وشرحنا لكم السبب الحقيقي لاعتقال المحامية التونسية سانية الدهماني، كما ذكرنا لكم تفاصيل هذه القصة وأهم المعلومات الشخصية عنها.