تفاصيل وفاة الآغا علي بوديا عن عمر يناهز الـ 115 عاماً

تفاصيل وفاة الآغا علي بوديا عن عمر يناهز الـ 115 عاماً

تفاصيل وفاة الآغا علي بوديا عن عمر يناهز الـ 115 عاماً؛ وأمضى 115 سنة في خدمة مناطق المسجد النبوي. توفي، الأحد، أحد أقدم زعماء المدينة المنورة، آغا علي بوديا، بعد أيام من وفاة رفيقه.

وكان المرحوم عبده علي إدريس شيخ صديقاً مقرباً لآغا بوديا، وكان الثنائي مع آخر هو الثلاثي الوحيد المتبقي في الأجوات.

وبعد رحيل آغا عبده وآغا بوديا، لم يبق إلا آغا اسمه “نوري”، وكان عمره 80 عامًا، بحسب الأخبار المتداولة.

وكشفت قناة العربية في لقاء تلفزيوني مع آغا علي بودية، أسرار المهنة، والأمور المتعلقة بها، والحياة التي قضاها في خدمة الحجرة النبوية.

يشار إلى أن عدد الأغا في السعودية كان 12 آغا، ولم يبق حاليا سوى آغا واحد، بحسب المعلومات المنتشرة.

ومن الجدير بالذكر أن العغاوات هم الأشخاص المكلفون بخدمة المكان من تنظيف ورعاية الفراشة والكنس والتبخير، بالإضافة إلى الفتح والإغلاق والعناية بالأحجار الكريمة ومفاتيحها، ويطلق عليهم اسم “أغاوات.”

يشار إلى أن مهام الأجوات سيتولى تنفيذها موظفون في المستقبل، لأن التعيينات في هذا المنصب ألغيت منذ عام 1978م.

إغلاق