فضيحة في كلية الطب في جامعة مؤتة

فضيحة في كلية الطب في جامعة مؤتة

فضيحة في كلية الطب في جامعة مؤتة؛ كلية مؤتة من الكليات البارزة في الأردن كما هي معترف بها دوليا ، حيث صدر اسمها في السؤال اليوم عبر منصات التواصل الاجتماعي ، وكان هذا الهاشتاج # طبيب الأكثر تداولاً عبر مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة ، وهذا يأتي بعد أن تعرض طالب من جامعة الطب لهذه الكلية للتنمر من قبل عميد وطبيب جامعي في قاعة بها ما يقرب من 280 طالبًا ، وتفاقمت حالة الغضب بين رواد التواصل الاجتماعي والذين رفضوا المشكلة أن الطبيب مع هذا الطالب ، وسنتعرف في هذا الموضوع أيضًا على مشكلة طبيب جامعي وفاته كل هذا في موقع الجنينة.

في الآونة الأخيرة ، تردد أن طالبًا في كلية الطب في ماتا تعرض للاعتداء من قبل طبيب جامعي وسط 280 طالبًا ، حيث طلب طالب التحدث إلى طبيب الجامعة لأنه كان يشكو من توتر شديد ، كما طلب الطبيب عليه أن يأخذ قسطا من الراحة وعدم الذهاب إلى الكلية في ذلك اليوم ، ولكن الرد جاء من الطبيب بالرفض والاستنكار ، ووفقا لما ورد عن طلاب الجامعة الذين تبعوا هذا المكان ، قال الطبيب أمام مجموعة كبيرة من الناس ، “أين المريض العقلي ، أين هو صاحب التقرير العقلي؟”

كما لقي رفضًا كبيرًا من المواطنين الذين عبروا عن استنكارهم التام لما حدث مع هذه الطالبة ، وبدأت منصات التواصل الاجتماعي في المملكة تتأجج برفض هذه القضية وبالتعاون مع الطالب.

بعد انتشارها في كلية مؤتة للأبحاث عبر مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة ، نعرض لكم بعض المعلومات حول هذه المشكلة ، حيث في البداية أن الطالب الذي يدرس في هذه الكلية على وجه التحديد كلية الطب يخبر طبيب الجامعة بعدم القيام بذلك. تعال إلى محاضرة اليوم ، وهذا كما سأله الطبيب من الذي قدم قضيته ، حيث قال له أن يأخذ يوم راحة حتى يكون نشيطًا لأنه كان يشكو من توتر شديد ، لكن الجواب جاء من الطبيب بالسخرية. هذا الطالب ، كما صدمه أمام 280 طالبًا كانوا في نفس القاعة ، حيث قيل عن بعض الطلاب أن الطبيب وصفه للطالب بأنه مريض نفسيًا وغضب منه ، الأمر الذي صدم الكثير من المشجعين الأردنيين.

علقت الكلية على هذه المشكلة وعبرت عن حزنها الشديد لما حدث ، حيث أدلى مشرف الكلية ببعض التصريحات حول هذه المشكلة ، كان من أهمها ما يلي:

وشكل رئيس كلية مؤتة الدكتور عرفات عوجان لجنة للتحقيق في المشكلة للوقوف على مصير الطالبة.
كما أكد ، أن الكلية تهتم بكشف الأخبار ، وهذا يأتي من حق الطالب وحفاظا على سمعة الكلية التي تتمتع بإصغاء قوي وأخلاق عالية.
كما قال للطلاب عدم الإساءة إلى ما يتم تداوله من النبأ ، والانتظار لحين الانتهاء من التحقيقات مع عدم الإساءة إلى الكلية.

هنا انتهى مقالنا اليوم بعنوان فضيحة في كلية الطب بجامعة مؤتة ، وقد ذكرنا فيه كل المعلومات المتعلقة بهذا الموضوع من جميع الجوانب. موقع الجنينة يتمنى لكم التوفيق في كل شيء.

إغلاق